الأحد، 28 يناير 2018

جامعة لعيون : اختبارات القسم الخارجي للمرة الثالثة في المدينة المنورة


بتوفيق من الله وعونه أجريت الاختبارات النصفية من السنة الدراسية الجارية ( 2017-2018 ) على مستوى القسم الخارجي بجامعة العلوم الإسلامية بلعيون في المدينة المنورة للمرة الثالثة، وعلى مدار أسبوعين ، وشارك فيها ما يزيد على السبعين طالبا وطالبة ، في دورتين : عادية واستدراكية ، ولقد اتسمت الظروف العامة التي أجريت فيها هذه النسخة بالهدوء والانضباط ، ومرت حسب الخطة المعدة لها دون أية مشاكل ، ولله الحمد .
كان معالي القنصل العام الأستاذ / الدمان ولد محمد همر قد حضر انطلاقة الاختبارات وتجول بين صفوف الطلاب لبث روح الطمأنينة ولتعزيز مستوى الثقة لديهم ، وللتعرف على أهم الصعوبات التي قد تعترض مسار هذه التظاهرة ، وأكد معاليه للجنة المشرفة أن القنصلية وبما تملكه من طاقم بشري ومادي مسخرة لإنجاح هذه المناسبة المهمة . 
القنصل العام يتجول بين صفوف الطلاب


السبت، 25 نوفمبر 2017

الفلسفة وصناعة المفاهيم : بين أزمة المعنى والانشغال بإنتاجه وتوليده ـ بقلم : د. الطيب بوعزة *

د. بوعزة
غالبا ما تكون الكتب والدراسات المعنونة بهذا الاستفهام (ما هي الفلسفة؟) كتبا مدرسية تتغيى قصدا بيداغوجيا محدودا، وهو تقريب «ماهية» هذا الحقل المعرفي للدارس المبتدئ أو القارئ غير المتخصص. ويغلب على كُتَّابِ هذا النمط من المداخل التعريفية الاكتفاء باستحضار تعدد تعاريف الفلسفة، التي هي من الكثرة بحيث يجوز أن نقول مع كارل ياسبرز «إن عدد تعاريف الفلسفة يكاد يساوي عدد الفلاسفة.

الأحد، 20 أغسطس 2017

دواء دم التنين! / بقلم : د. خالص جلبي*


د. خالص جلبي
زاحفة خطيرة من العظايا اسمها التنين الكومودو (Komodowaran) تعيش في إندونيسيا، لا ينجو من عضتها إنسان وحيوان. إن أفلت من أسنانها المنشارية شمت رائحته على بعد أربعة كيلومترات وهو يلفظ أنفاسه الأخيرة فلحقته فازدردته بمتعة.
انتبه للظاهرة باحثون من معهد «مونيك فان هوك» في جامعة جورج ميسن في فيرجينيا ليبدؤوا البحث عن السر. فأي خطر ماحق ينتظر الضحية، من عضة هذا المخلوق البشع، بلسان ثعبان مشقوق، وبطول 3 أمتار، وبهرولة مخيفة وعضة منكرة؟

الأربعاء، 16 أغسطس 2017

تحديات ما بعد الاستفتاء : كيف نفتح صفحة جديدة لإدارة اختلافاتنا ؟



ليس نشازا أن يختلف أفراد مجتمع ما أو تتباين وجهات نظرهم وتتعدد تفسيراتهم للأزمات المعقدة التي تمر بها مجتمعاتهم، بل إن هذا التعدد وذاك التنوع هو البوصلة التي تحدد سلامة  مسار سفينة الوطن، ومدى التزامه بالمسار الديمقراطي، وليست ثمة قيمة حقيقية للديمقراطية أكبر من تحقيق الحرية، ولن تكون حرية ما لم يتحقق التنوعُ والاختلاف وتباينُ وجهات النظر .

الثلاثاء، 15 أغسطس 2017

من أجل أيديولوجيا وطنية / بقلم د. محمد إسحاق الكنتي

د. محمد إسحاق الكنتي
عرفت بلادنا حركات أيديولوجية متعددة كان لها الفضل في نشر الوعي السياسي في صفوف الشباب قبل الاستقلال وبعده. استلهمت تلكم الحركات أفكارا تتجاوز الإطار الوطني الذي عدته مرجعياتها الفكرية ضيقا. فكانت "حركة القوميين العرب" التي نشأت في الجامعة الأمريكية في بيروت ! على يد ثلة من الشباب العربي المشرقي عام 1948، وتمزج بطريقة عجيبة بين التنظير الماركسي والفكر القومي الأوربي، أول الحركات السياسية التي عرفتها بلادنا.

 
Design by Free WordPress Themes | Bloggerized by Lasantha - Premium Blogger Themes | Hostgator Discount Code تعريب بلوغر ـ تطوير وتنسيق : يحيى البيضاوي